الخميس، 11 يوليو، 2013

يوم رمضان الأول

أمس كان هو أول أيام الشهر الفضيل لم أتمكن من التدوين اليومى أمس لهذا سأحاول أن أنشر اليوم تدوينتين.
رمضان كان بالنسبة لنا هو أفضل شهور العام، الصيام والتراويح وختم القرآن وأيضا الفوازير وألف ليلة وليلة، العسل الذى يتساقط من قطعة الكنافة أو القطائف، كوب من العرقسوس أو الخشاف، بال رائق ومزاج معتدل هل كان ذلك لأننا كنا أطفال لايشغل بالنا شيء واليوم أصبحت الهموم تحيط بنا؟ أم أن الزمن وقتها كان أقرب إلى المزاج المعتدل وزماننا اليوم أقرب إلى العصبية والتنافر والتناحر؟
سألت ابنتى ذات الأعوام السبع عن رمضان فقالت: (بحبه أوى يا بابا)، سألتها عن السبب فقالت (علشان رمضان حلو) إذن العيب فى السن وليس فى الزمن مازال هناك من يستمتع برمضان.
سألت والدتى عن رمضان فقالت: (زمان كان أحلى وكان له طعم) فقلت لها وهل حين كنتِ فى مثل عمرى الآن كنتِ تشعرين بهذه الحلاوة أيضاً، قالت نعم، إذن العيب فى الزمن وليس فى السن.

لكن يبدو أن العيب ليس فى الزمن ولا فى السن، العيب فى الأشخاص، العيب فينا فقد لوثنا الشهر الفضيل بخلافتنا وإختلافنا، بصراعنا، بتناحرنا.

اللهم الهمنا الحق والصواب واهدنا إلى الصراط المستقيم.

هناك تعليق واحد:


  1. عصابة النووى

    نشرت جريـدة المصرى اليوم فى 17 يوليو 2013 قال أحمد إمام، وزير الكهرباء والطاقة فى تصريحات صحفية، بعد إبلاغه بالاستمرار فى منصبه ضمن حكومة الببلاوى، إن البرنامج النووى لتوليد الكهرباء، سيكون أحد أهم محاور قطاع الكهرباء فى الفترة المقبلة.وأضاف:"لدينا برنامج جيد يستهدف إقامة 4 محطات نووية لإنتاج الطاقة،..

    الخبر واضح منه أن عصابة النووى مش ناويين يجبوها البر و كل ما يجئ رئيس يروحوا له لأقناعه بشراء مفاعلات نووية و فكرت أنه من المفيد ألقاء الضوء مرة أخرى على الموضوع.
    لماذا نشترى مفاعل نووى تزيد تكلفته على 5.52 مليار إيرو ، و 300 من مراوح توليد طاقة الرياح تنتج ما يعادل مفاعل نووى و تتكلف 900 مليون إيرو فقط؟!!!

    بالرغم من كوارث المفاعلات النووية و أشهرها تشرنوبيل "أوكرانيا"عام 1986 و فوكوشيما "اليابان" عام 2011 مازال هناك فى مصر من المسئولين من يصر على أستغفال و أستحمار الشعب المصرى ، و يسعى جاهدا لأنشاء مفاعلات نووية لتوليد الكهرباء!!!!

    و أصبح واضحا كالشمس أن هناك عصابة منذ عهد حسنى مبارك مرورا بعهد محمد مرسى و حتى الأن تسعى جاهدة منذ سنوات لشراء مفاعلات نووية لمصر و لا يهم و لكنها صفقة العمر لأفراد العصابة من حيث عمولات بمثات الملايين من الدولارات يستطيعوا بها أن يعيشوا هم و عائلاتهم كالملوك فى أى بلد يختاروه فى العالم أما عواقب المفاعلات النووية التى سيكتوى بنارها المصريين فهذا أخر شئ يهم فاقدى الشرف والذمة و الضمير ...

    و نحن فى مصرنا نكتب منذ عام 2007 محذرين من مخاطر النووى و منبهين إلى البديل الأكثر أمانا و الأرخص

    ثقافة الهزيمة .. النووى كمان و كمان
    ثقافة الهزيمة .. العتبة الخضراء
    ثقافة الهزيمة .. أرجوك لا تعطنى هذا السرطان

    مزيـــد من التفاصيل و قراءة المقالات بالرابط التالى

    www.ouregypt.us

    ردحذف

اتكلم .. اكتب .. قول
ماتخافش أبدا من أى شيء